كتابة ابحاث جامعية في الإمارات عربي و انجليزي بدون كوبي بيست او نسخ او اقتباس !

عمل بحوث التخرج

إن من الأساسيات التي تشترطها معظم الجامعات والكليات هو قيام الطلبة بعمل مشروع بحثي أو رسالة بحثية علمية عند تخرجهم من الجامعة أو الكلية، وبدون القيام بهذا المشروع أو البحث فإنهم لا يمكنهم التخرج من الجامعة وهم حاصلين على أعلى درجة أكاديمية من الجامعة، والتي قد تكون درجة البكالوريوس أو درجة الدبلوم.

ويكون موضوع هذا البحث في الأغلب في مجال التخصص الذي يدرس به الطالب، ويقوم به الطالب في الغالب في السنة الاخيرة من فترة التحاقه بالجامعة. وبحوث التخرج هي عبارة عن تجميعة من اجتهادات الطلبة خلال سنوات دراستهم في الجامعة، مع العلم أن كل طالب أو مجموعة من الطلبة مشتركين في بحث واحد من بحوث التخرج لابد لهم أن يضعوا بصمتهم الخاصة في هذا البحث، حيث أن لكل مجموعة أو لكل بحث من بحوث التخرج موضوعه ومشكلته العلمية الخاصة التي يناقشها، ولذا فإن كثيراً من المشاكل التي تقع فيها كثير من بحوث التخرج هو النسخ غير المقنن من المصادر والمراجع العلمية أو من رسائل علمية أخرى كبحوث تخرج أخرى قديمة، أو رسائل ماجستير أو دكتوراه.

ما هي بحوث التخرج؟

بحوث التخرج هي عبارة عن تلخيص شامل للتحصيل العلمي الذي ألم به كل طالب خلال دراسته في الجامعة، لأنه يناقش موضوعاً ما بطريقة علمية، فيتناول خصائصه ومشكلاته ومع الحلول وكذلك يتم الاستشهاد بحالة ما على أرض الواقع من أجل تقوية المحتوى العلمي لهذا البحث. وهناك جهة مشرفة على بحوث التخرج، والتي تكون عبارة عن أستاذ أو مجموعة من أساتذة الجامعة، كل واحد منهم يشرف على جزء خاص في مجال علمه من البحث.

وهناك عدة شروط وقواعد التي لابد من الالتزام بها في عمل بحوث التخرج، من أجل قبول البحث والحصول على درجة التخرج الأكاديمية من الجامعة والتي تكون إما ماجستير أو دبلوم أو بكالوريوس أو غيرها من مؤهلات التخرج الجامعية.

قواعد كتابة بحوث التخرج

هناك مجموعة من القواعد والشروط التي لابد لأي طالب من الالتزام بها عند عمل بحوث التخرج، وهذه القواعد نلتزم بها هنا كفريق موقع UAEwriter عند إعداد هذه البحوث، من أجل أن يكون البحث مستوفياً للشروط ويكون محتواه وقيمته العلمية ذو جودة عالية. ويمتلك الموقع مجموعة من الكوادر الشابة والخبرات المعروفة بكفاءتها في مجال إعداد وعمل بحوث التخرج. وإليك مجموعة القواعد التي يجب الالتزام بها عند إعداد تلك البحوث:

لابد أولاً أن يكون للبحث أستاذ جامعي مشرف على البحث. فلا يوجد أي نوع من بحوث التخرج بدون أن يكون هناك أستاذ أو شخص على درجة أكاديمية وعلمية عالية في الجامعة لكي يشرف على البحث. فمن أهم المعلومات التي لا نقبل عمل أي بحوث تخرج من دونها هو وجود أستاذ جامعي مشرف.

ثانياً ومن أهم القواعد التي لابد من مراعاتها في عمل بحوث التخرج، هو أن يكون البحث عن موضوع خاص وليس موضوعاً مقلداً أو مستهلكاً. وهذه من أكثر القواعد التي لا يلتزم بها كثير من الطلبة بسبب قلة خبرتهم أو معرفتهم بالمواضيع المستهلكة في بحوث التخرج. وفي موقع UAEwriter لدينا خلفية كاملة عن أهم مواضيع البحوث التي تم استهلاكها بشكل كبير.

لابد أن يكون بحث التخرج مقسماً إلى عدة عناوين فرعية، وليس عبارة عن نصوص مسترسلة ليس بين بعضها البعض أي عناوين أو تقسيمات فرعية، وكل ذلك لابد أن يتم كإجراء تنظيمي لمكونات بحوث التخرج، حتى يصبح من السهل على القارئ تصفح الموضوع الذي يريده.

من أهم أساسيات وقواعد بحوث التخرج هو أن يكون مليئاً بالمعلومات القيمة والشواهد التي تؤيد المحتوى العلمي للبحث. ومن هنا جاء ما يسمى بالاقتباس من المصادر العلمية، ولكن هذا لابد أن يكون مقنناً تحرياً للأمانة العلمية ومنع النسخ أو السرقة العلمية.

خدمات موقع UAEwriter المتعلقة ببحوث التخرج

هناك مجموعة من الخدمات التي نقدمها لك لتساعدك على إتمام بحث التخرج ليكون على أتم جودة. وهذه بعض الخدمات نسردها لك في السطور التالية:

  • تقديم النصح والمشورة فيما يتعلق بعناوين بحوث التخرج المستهلكة والمساعدة في اختيار موضوع شيق ومتميز لبحث التخرج، كذلك المساعدة في إعداد العناوين الفرعية التي يتكون منها بحث التخرج.
  • خدمة التدقيق الإملائي والمراجعة اللغوية لكلمات وعبارات ونصوص بحوث التخرج، حتى يكون البحث خالياً من أي أخطاء لغوية أو إملائية.
  • خدمة فحص الاقتباس، والتي نقدمها لك من خلال موقع Turnitin، حيث نوافيك بتقرير شامل كامل عن نسبة الاقتباس في البحث، ونساعدك في تعديل البحث ليكون متوافقاً مع نسبة الاقتباس المسموح بها.
  • إعداد بحوث التخرج بشكل كامل بدون وجود أي نسبة اقتباس، أو مع وجود اقتباس وفقاً للمسموح به.